عمل فريق العمل المصري الياباني منذ يوم ١٧ مايو ٢٠١٧ على تغليف العجلة الحربية و السرير الجنائزي للملك توت عنخ آمون، حيث اشترك في العمل أ. عيسى زيدان رئيس وحدة النقل و التغليف بالمتحف المصري الكبير مع خبراء النقل من شركة نيبون إكسبريس (أ.ماسادا و أ.توكودا) لنقل القطع من فتارين العرض إلى صناديق مخصصة و مجهزة للتغليف.

في يوم ٢۳ مايو ٢٠١٧ تم نقل العجلة الحربية و السرير من المتحف المصري بالتحرير إلى المتحف المصري الكبير بمساعدة خبراء فريق الأخشاب، حضر سيادة الوزير خالد العناني المؤتمر الصحفي الذي أقيم لتسجيل هذا الحدث العظيم من مختلف الجهات الإعلامية محلياً و ودولياً.